الثلاثاء، 25 أكتوبر 2011

حاسب نفسك

لا تنظرالى الغير على انه سبب لانك من الممكن ان تكون انت السبب
ولا تنظر الى نفسك على انك المعصوم وان رايك الاصح لانك اضعف مخلوق
فالانسان مهما كان اضعف مخلوق دع الحقد والغل والانانيه وتمسكك برايك الاوحد
وانظر الى الحياه نظره طبيعيه ولا تتكلف وتتصنع فلا فرق بين الناس الا بالتقوى
وليس بمن متمسك برأيه وينظر الى الجميع بانهم بلاراى وبلا شخصيه
... ... قبل ان توجه اللوم على غيرك لم نفسك وانظر اليها وحاسبها وعاتبها
ولا تدع للكلام محلا للاعراب فى حياتك ودع العمل يعرب اعرابا كاملا فى حياتك
حافظ على دينك ونفسك وعقلك ومالك وعرضك فتلك مقاصدا للشريعه
ولاتجعل همك ان تكون مشهورا وان تتصنع وتتكلف فى اراءك وفهمك للامور
ليقال عليك انك فاهما لانك عندها من السهل ان ينكشف امرك
كن طبعيا كن انت ولا تكن متصنعا كن انت ولا تكن غيرك
الاهم من ان يراك ناس بصور الفقيه العالم ان يراك الله عبدا شكورا متعبدا له

ليست هناك تعليقات: